الرؤية

 أن تحتل عمادة شؤون الطلاب موقعاً طليعياً بين الجهات المحلية والإقليمية والدولية التي تقدم خدمات وأوجه رعاية الطلاب في جميع المجالات الإبداعية والتربوية وتعزز فيهم روح الانتماء تجاه الجامعة والوطن.

الرسالة

 تخريج طلاب وطالبات مبدعين يمتلكون بالإضافة إلي المعرفة الأكاديمية مهارات حياتية تسهم في تحقيق الشخصية المتكاملة لهم، وتدفع بهم إلي تحقيق التنمية الشاملة للمجتمع والوطن.

 

أهداف العمادة

 الإسهام في إعداد الشخصية المتوازنة المتكاملة للطالب الجامعي التي تجمع بين التحصيل الأكاديمي والنشاط الإبداعي.
 توعية الطلاب وتقوية شعورهم بالانتماء إلى الوطن.

كلمة عميد عمادة شون الطلاب ـ جامعة البحر الاحمر

بسم الله الرحمن الرحيم

    والصلاة والسلام على الرسول الأمين محمد (ص) وبعد نهنى أنفسنا وإياكم بحلول العام الجديد ونسال المولى عز وجل ان يكون عام خيراً وبركة على أمتنا المجيدة ، ونحن نقبل على الفصل الدراسي الثاني للعام 2017  ـ 2018 م والجامعة تتقدم خطوا ت الي الأمام في المجالات المختلفة ، محرزاً مرتبة ممتازة على مستوى الجامعات السودانية والعربية والافريقية والعالمية في تصنيف المواقع الإلكترونية والمستودعات الرقمية ، و في انجازاخر فريد من نوعه استلمت الجامعة مستشفي بورتسودان التعليمي ليكون تحت إدارتها ومعملاً شاملاً لطلاب كليات الطب والعلوم الصحية وطب الأسنان وغيرهما . وفي إطار اهتمام الجامعة بكل ما يهم الطلاب قامت الإدارة العامة للمكتبات باستجلاب مراجع أكاديمية للكليات الجديد والقديمة بمبلغ يقدر بحوالي (40000) دولارأمريكي من معرض القاهرة الدولي للكتاب ، كماسينعقد في فبراير  2017 م المؤتمر العلمي لكلية الهندسة بمشاركة دولية واسعة وهذا يصب أيضاً في التجويد الأكاديمي للكلية وطلابها . كما استبشرنا خيراً من زيارة وفد الجامعات السودانية إلي أمركا لتفعيل برنامج ( الفولبرايت) للتبادل والتدريب الأكاديمي وكان مدير جامعة البحر الأحمر الناطق الرسمي باسم الوفد الكريم وستستفيد الجامعة وطلابها كثيراً من هذا الجانب .وفي إطار اهتمام الجامعة بطلابها أيضا قامت عمادة شؤون الطلاب بابتعاث عدد من الطلاب المتميزين أكاديمياً في المستويات الأخيرة للتدريب بجمهورية مصر العربية . وهناك أربعة من الطلاب يتم ابتعاثهم إلي جامعة (أكيتا) اليابانية للتدريب في مارس من هذا العام في إطار التبادل العلمي بين الجامعتين . هذا وقد شاركت الجامعة في منافسات القطاع الشرقي بالقضارف المؤهلة لدورة الجامعات السودانية العلمية الثقافية والرياضية وإحرازها لعدد من الكؤوس منها تسعة من المنافسات الرياضية وسبعة من المنافسات الثقافية وسبغه من المنافسات العلمية في انجاز جديد يضاف إلي طلاب الجامعة الاوفياء، وسيكون التنافس كبيراً في المنافسات القومية في مارس المقبل .

     الطلاب الأوفياء ان شاء الله سنبذ ل الغالي والنفيس ونضاعف الجهد من أجل راحة الطلاب بالمزيد من الاهتمام بالبيئة الجامعية ، وخيراً فعلت إدارة الجامعة بإرسال لجنة في كل عام الي المملكة العربية السعودية ومصر لشراء معدات وأدوات ووسائل مختلفة تصب في خانة إصلاح البيئة الجامعية للطلاب والاساتذه والموظفين والعمال .

في الختام الشكر للمولى عز وجل لهذه النعم الجليلة ، ومن ثم الشكر لإدارة الجامعة وعلى راسها القائد وراعي برامج العمادة الذي لايهدا له بال من أجل راحة طالب الجامعة البروفيسور عبدالرؤوف احمد عباس البدوي وكل الإدارات المختلفة وعمداء الكليات ورؤساء الأقسام والأساتذة الأوفياء . نسال الله إن يوفقنا لما فيه الخير لطلابنا الأعزاء .

 أ. احمد محمد على إسحق

عميد شؤون الطلاب

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
إلى الاعلى >>